ليلتان كى ينام طفلك بمفرده

ليلتان كى ينام طفلك بمفرده
ليلتان كى ينام طفلك بمفرده

ليلتان كى ينام طفلك بمفرده
ليلتان كى ينام طفلك بمفرده

هناك كثير من الامهات تعانى من كيفية تعود طفلها على النوم بمفرده وخاصة اذا كان هذا الطفل بلغ من عمره 3 او 4 سنوات وبالطبع هذه سن كبير لنوم الطفل مع والديه، افالمفروض ان تعودى طفلك على النوم بمفرده عندما يكون عمره عام ،وخصوصا ان الاب دائما ما يرفض هذه العادة لان هذا الكائن الصغير يعدم الخصوصية بين الاب والام بالاضافة الى انه بالرغم من صغر حجمه الا انه ياخذ مساحة من السرير تجعل الاب غير راضى على وجوده بجانبهم
ولكى تعودى طفلك على النوم بمفرده عليك اتباع الاتى:

فى اليوم الاول يجب وقبل اى شيئ اعلام طفلك باسلوب لين ومشجع بانه سينام فى سريره هذه الليلة ولا تواجهى اعتراضه او رفضه بان تقولين له بحدة او قسوة “انت كبرت ويجب النوم بمفردكولا تاخذيه عنوة الى الغرفة التى يجب ان ينام فيها وتقولى له هذه غرفتك” وانما تكلمى معه بلين وهدوء مع الحفاظ على نبرتك الحاسمة مع تشجعيه وتحفيزه على الذهاب للنوم بمفرده فمثلا اشترى له اشكال بلاستيكية صغيرة بالوان مختلفة تضئ فى الظلام والصقيها على سقف الغرفة او من خلال تعليقها فى حبل كنوع من انواع الزينة فى الغرفة
كما يمكن لك وضع العابه المفضلة فى السرير بجانبه كما انك وقبل كل شيئ لابد وان تعودى طفلك على النوم بمفرده فى سريره اثناء النهار على الا تزيد فترة نومه اكثر من نصف ساعة حتى يستطيع النوم بالليل وكذلك يكون اعتاد على النوم بمفرده دون ان تكونى بجانبه
وبعد ان تجتازى هذه الخطوات بنجاح وتركه بغرفته بمفرده فاذا بكى عودى اليه مرة اخرى وحاولى اطمئنانه وابقى معه فترة ليست طويلة واخبريه بذلك واتركيه مرة اخرى على وعد منك انك ستعودى له بعد دقائق اذا استسلم للنوم ولابد من الوفاء بوعدك وهكذا حتى تجديه استغرق فى النوم ، واذا استيقظ وناداكى او جاء الى سريرك فاعيديه مرة اخرى الى سريره مع تذكيره انه لابد من النوم بمفرده وبالاشياء التى سيثاب بهافى الصباح

وفى اليوم التالى احرصى على استيقاظك قبله حتى يجدك امامه لتمدحيه انه نام بمفرده الليلة الماضية مع تنفيذ وعدك له بتنفيذ المتاح من طلباته لاثابته على النوم بمفرده، وفى مساء اليوم التالى ستكونى انجزتى نصف المهمة وقومى ما قمت بفعله الليلة الماضية ولا تملى من ارجاعه الى السرير واعلمى ان طفلك يحتاج الى ليلتين فقط حتى ينام بمفرده مع الحفاظ على موقفك الحازم واللين فى نفس الوقت حتى لا ينسى طفلك عادته الجديدة

Written By
More from nona

لومى ابنك بدبلوماسية

بعض الاباء يلجأون الى اللوم وتأنيب ابنائهم على اتفه الأسباب والأخطاء ..وقد...
Read More

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *